أخبار فلسطين

وزارة الإعلام تدعو لإسناد خطاب الرئيس

دعت وزارة الإعلام أبناء شعبنا ومؤسساتنا الصحفية، ومختلف فعالياتنا وقوانا الوطنية، لدعم خطاب الرئيس محمود عباس، أمام مجلس الأمن الدولي، المقرر بعد غد الثلاثاء.

وشددت على أن الخطاب المهم، يأتي في لحظة حرجة تمر بها قضيتنا العادلة، وبخاصة عقب الانقلاب الأمريكي على القانون الدولي، وإعلان الرئيس ترامب القدس عاصمة لدولة الاحتلال، وبالتزامن مع تصاعد العدوان الظالم بحق أبناء شعبنا في غزة، وموجة الإرهاب المحموم التي تطال محافظات الوطن، وفي ظل إرهاب وتحريض وهجمة استيطانية مسعورة.

وحثت الوزارة وسائل الإعلام الوطنية على الاهتمام بالخطاب، وتهيب بالمحافظين بثه في الميادين العامة، باعتباره رسالةً للحرية، ونداءً للعدل والسلام، وتمسكًا بالثوابت الوطنية وبالقدس عاصمة أبدية، وإعلانًا لرفض الإملاءات والابتزاز السياسي، ومشيراً حول اللاجئين وحق العودة، وتأكيدًا على القانون الدولي الرافض للاحتلال.

وحيت دولة الكويت الشقيقة أميرًا وحكومة وشعبًا، التي تتولى الرئاسة الشهرية لمجلس الأمن، لدعمها السياسي والمادي والمعنوي المتواصل لقضيتنا ولشعبنا الطامح للحرية، ولدورها التاريخي في إسناد كفاحنا المشروع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق