أسرى الحرية

محكمة الاحتلال توجه لائحة اتهام لفلسطيني من أم الفحم

قدمت محكمة للاحتلال الإسرائيلي صباح الثلاثاء، لائحة اتهام للشاب الفلسطيني من مدينة أم الفحم في فلسطين المحتلة عام 1948 ضرغام جبارين بتهم التعاون مع حركة حماس ونقل أموال للحركة، فيما أبعدت المواطن التركي كميل طقلي الذي اعتقل حول ذات التهمة.

وأمس أن جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) عن اعتقال جبارين وأحد المواطنين الأتراك بتهمة تجنيد نشطاء لحركة حماس، ونقل أموال للحركة في الضفة الغربية.

ولفتت هيئة البث الإسرائيلية إلى أن “النيابة العامة الإسرائيلية طلبت من المحكمة تمديد اعتقال جبارين، حتى انتهاء الإجراءات القضائية بحقه”.

وأشارت إلى أن شرطة الاحتلال اعتقلت عددا من الفلسطينيين من سكان أم الفحم بزعم “الاشتباه فيهم بدعم ضرغام ماديا”.

وبحسب بيان (الشاباك) فقد “اتضح خلال التحقيق مع طقلي أن تركيا تساهم في تعزيز قدرات حماس العسكرية بسبل مختلفة بما فيها من خلال شركة (سادات) التي أنشئت بتعليمات من المدعو عدنان باشا وهو مستشار مقرب من مسؤولين في الحكومة التركية”، على حد زعمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق