رئيسي

مصادر تكشف عن آخر تحركات المخابرات المصرية لإنهاء أزمات غزة وإتمام المصالحة

كشفت مصادر مطلّعة على لقاءات القاهرة، أن المخابرات المصرية طرحت على وفد حركة حماس المتواجد في القاهرة أفكاراً جديدة لإنهاء عقبات تمكين الحكومة في قطاع غزة، وإتمام تطبيق اتفاق المصالحة الموقع في 12 أكتوبر 2017م.

وأشارت المصادر في حديث خاص لـ“نبض للأنباء”، إلى أن أهم تلك البنود هو نقل ملف الجباية في قطاع غزة إلى خزينة السلطة الفلسطينية، بالإضافة إلى التوافق على حل سريع لملف الموظفين المعيّنين من قبل حركة حماس عقب أحداث الانقسام.

وأوضحت أن المخابرات المصرية أبلغت المتواجدين في القاهرة من حركتي فتح وحماس بأن وفد مصر الأمني سيتواجد في قطاع غزة خلال المرحلة المقبلة، للوقوف على عثرات المصالحة، والاطلاع على أهم المعيقات التي حالت دون تطبيق بنود الاتفاق.

ولفتت إلى أن وفد من اللجنة المركزية لحركة فتح سيتوجه إلى قطاع غزة أيضاً بالتزامن مع زيارة الوفد الأمني المصري، موضحةً أنه لم تُعقد اجتماعات مباشرة بين وفد حركة حماس، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومسؤول ملف المصالحة عزام الأحمد، المتواجد في القاهرة.

وقالت أن وفد حركة حماس التقى برئيس جهاز المخابرات المصرية الجديد اللواء عباس كامل، وأطلعه على كافة أزمات غزة التي تتفاقم يوماً بعد يوم بسبب العقوبات المفروضة على سكانها، وعدم تسلم الحكومة لمهامها، الأمر الذي ولّد أزمة إنسانية لا مثيل لها.

ونوهت إلى أن مصر ترغب بإنهاء معاناة غزة التي تفاقمت مؤخراً بأي شكل كان، إلا أن حركة فتح تُصر على ضرورة تمكين الحكومة فعلياً بغزة، لذلك فإن القيادة المصرية ترغب بإنهاء الخلاف والأزمة التي تتمحور حول تمكين الحكومة.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق