رئيسي

حماس: مستعدون لعقد أي لقاء مع حركة فتح في القاهرة

أوضح “إسماعيل رضوان” القيادي في حركة حماس، أن الزيارة الخارجية لوفد حركته برئاسة رئيس المكتب السياسي اسماعيل هنية تقتصر على دولة مصر، نافياً أن يكون هناك أي جولات خارجية للوفد القيادي.

وقال رضوان: إن الزيارة تأتي ضمن ترتيبات مسبقة بين حركة حماس ومصر، وفي إطار المشاورات المتواصلة مع القاهرة لتخفيف الأزمة التي يعاني منها قطاع غزة، إضافة إلى مناقشة ملف المصالحة الفلسطينية وإعلان الرئيس الأمريكي بشأن القدس.

وتابع رضوان، أن وفد الحركة سيبحث مع المسؤولين المصريين الملفات المتعلقة بالمصالحة الفلسطينية، مشدداً استعداد وفد حماس لعقد أي لقاء مع قيادة حركة فتح في القاهرة.

وأضاف: “ليس لدينا تحفظات في عقد أي لقاء مع حركة حماس، بيد أنه لا يوجد في جدول الزيارة أي لقاء مع حركة فتح”، مشيراً إلى أن حركته لن تضع أي عراقيل أمام عقد لقاء مع حركة فتح.

ورفض القيادي في حماس التعليق على ما يجري تداوله حول أن الزيارة تهدف إلى تفعيل التفاهمات التي أبرمتها الحركة في وقت سابق مع النائب المفصول من حركة فتح محمد دحلان، بقوله: “أوضحت سلفاً جدول الزيارة وما سيجري بحثه خلال اللقاءات المرتقبة”.

ولفت إلى أن الوفد سيبحث استكمال تنفيذ اتفاق المصالحة على أساس اتفاق 2011 و2017، ولدفع الجهود المصرية لإتمامها، والعمل على تذليل العثرات الموجود في مسار المصالحة الفلسطينية.

يُشار إلى أن وفداً من حركة حماس، يترأس رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية، وبعضوية كلاً من القياديين خليل الحية، وروحي مشتهى، وفتحي حماد، غادر قطاع غزة متجهاً إلى القاهرة للقاء مسؤولين مصريين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق