رئيسي

ملحم يكشف عن علاقة “حماس” باستمرار أزمة الكهرباء وسبل زيادة ساعات الوصل

قال رئيس سلطة الطاقة والموارد الطبيعية ظافر ملحم، إن “حكومة حماس” لاتزال تقوم بجباية حوالي 7 مليون شيكل من الموظفين أو إعفائهم من الكهرباء.

وأوضح ملحم في حديث صحفي، صباح اليوم الأربعاء، أن هذا لوحده كفيل بتوفير 7 مليون شيكل لتشغيل المولد الثاني بمحطة توليد الكهرباء، وبالتالي زيادة عدد ساعات وصل الكهرباء من 6 إلى 8 ساعات.

وتابع: ” نحن نتكلم عن حوالي 40 ألف موظف لا يسددون فواتير الكهرباء، بمعني أن 7.5 مليون شيكل لا يتم تحصيلها من الموظفين”.

وأضاف ملحم: ” يجب أن يكون هناك مرجعيات واحدة لقطاع الطاقة، ولا يجوز لأي جهة أن تقوم بالجباية غير شركة التوزيع”.

واستطرد: “هناك إشكالية لتوفير التمويل اللازم لشراء الوقود من الجانب المصري، وذلك بسبب إعفاء الكثير من المشتركين من دفع ما عليهم من فواتير الكهرباء.

ولفت ملحم إلى أن هناك حل سريع لأزمة كهرباء غزة من خلال تمكين حكومة الوفاق الوطني من القيام بواجباتها، إضافة لاستكمال المصالحة.

وأكمل: ” خلال الاجتماع الذي عقد أمس في غزة طلبنا من الفصائل الفلسطينية الضغط على حركة حماس للتوقف عن جباية الكهرباء وإعفاء الموظفين الذين عينوا بعد 2007 حتى نتمكن وبشكل سريع من توفير التمويل اللازم من تشغيل المحطة”.

وتابع ملحم: “أنه كان هناك تجاوب من الفصائل أو الوجهاء والمخاتير لمساعدتنا في تحصيل هذه الأموال، إضافة للضغط لاستكمال المصالحة لأنها صمام الأمان لكل القضايا وليس فقط قضية الكهرباء”.

وفي ختام حديثه، أشار ملحم إلى أن الخطة التي وضعناها لتحسين وضع الكهرباء بغزة طويلة المدى، مبيّناً أن أقرب مشروع يمكن تنفيذه يحتاج من سنة ونصف إلى سنتين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق