أخبار فلسطين

استشهاد تسعة فلسطينيين واعتقال المئات خلال يناير

أكد تقرير صادر، عن موقع الانتفاضة خلال كانون الثاني/ يناير الماضي، اليوم الأحد، أنه وثق 30 عملية ضد الاحتلال الإسرائيلي، توزعت ما بين عملية طعن واحدة وعملية دهس و5 عمليات إطلاق نار، إضافة لـ 16عملية رشق حجارة، وتفجير 7 عبوات ناسفة.

ووفقاً للتقرير، فإن أهم العمليات خلال الشهر الماضي كانت عملية مدينة نابلس وبالقرب من مستوطنة “حفات غلعاد”، والتي قُتل فيها حاخام إسرائيلي بعملية إطلاق نار نفذها مسلحون، انسحبوا من المكان.

كما برز خلال شهر كانون الثاني، الاشتباك المسلح الذي خاضه الشهيد أحمد إسماعيل جرار مع قوات الاحتلال في مدينة جنين وأسفر عن إصابة جنديين إسرائيليين بجراح أحدهما خطيرة.

وسجل الموقع أكثر من 46 حادثة إلقاء زجاجات حارقة وأكواع متفجرة، في أكثر 426 نقطة مواجهة مع الاحتلال.

وجاء في الإحصائية أن العمليات المسلحة أسفرت عن مقتل مستوطن وإصابة 29 آخرين، حسب اعترافات الاحتلال.

وسجلت الأحداث والمواجهات استشهاد 9 فلسطينيين منذ مطلع كانون الثاني من عام 2018 وإصابة 203 فلسطينياً.

وأوضح تقرير حقوقي صادر عن مركز أسرى فلسطين للدراسات: أن سلطات الاحتلال اعتقلت 520 مواطناً فلسطينياً خلال كانون الثاني/ يناير الماضي، من بينهم 92 طفلاً قاصراً و18 امرأة وفتاة.

وشدد التقرير، على استمرار قوات الاحتلال احتجاز عدد من جثامين الشهداء، حيث لا تزال قوات الاحتلال تستخدم سياسة احتجاز جثامين الشهداء في محاولتها لوأد الانتفاضة، وبينت الإحصائية أن الاحتلال يواصل احتجاز 16 جثماناً.

وفي ذات السياق، أكد الموقع بأن الشهر الماضي شهد 45 عملية إطلاق نار على الصيادين في بحر قطاع غزة والمزارعين على الحدود المتاخمة للقطاع.

كما يستهدف الاحتلال مراكب الصيادين بشكلٍ يومي، ويحرم الصيادين من الصيد بحرية، في خرق لاتفاق وقف إطلاق النار المبرم بين المقاومة والاحتلال برعاية مصرية أواخر آب/أغسطس عام 2014.

ورصد الموقع استهداف طائرات الاحتلال الحربية مواقع للمقاومة وأراضي زاعبة فارغة بثمانية صواريخ وقذائف مدفعية، إضافة لتوغلها 5 مرات في المناطق الحدودية لقطاع غزة.

وأحصى موقع الانتفاضة خلال شهر يناير، اعتقال قوات الاحتلال 472 مواطنا فلسطينيا من الضفة والقدس المحتلتين وقطاع غزة، بينهم 87 طفلاً قاصراً تقل أعمارهم عن 18 عاماً.

وكذلك رصد هدم قوات الاحتلال 11 منزلاً، في الضفة الغربية والقدس المحتلتين والداخل المحتل، إضافة لهدم 5 بركسات زراعية وصناعية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق