رئيسي

الرجوب: صفقة القرن لن تمر إلا بغطاء عربي والمصالحة وفق قانون الدولة

أوضح “جبريل الرجوب” أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، أن اجتماع اللجنة اليوم الأحد، بحث عدة ملفات أبرزها تصليب الموقف الفلسطيني في مواجهة السلوك الأمريكي المنافي لكل المواثيق والأعراف الدولية عبر تصعيد الحراك والمقاومة الشعبية في وجه الاحتلال لإيصال رسالة بان الشعب  الفلسطيني موجود، لافتاً إلى أنه يتوجب على العالم أن يقف معه في مواجهة الولايات المتحدة واسرائيل.

وتابع الرجوب،، أنه جرى بحث موضوع المصالحة في اجتماع المركزية وتم التأكيد على الموقف الفتحاوي بالمضي نحو المصالحة مع حركة حماس وفق برنامج الدولة ومفهوم واضح للمقاومة وشكل  النظام السياسي الذي يجب أن يحظى بقبول دولي.

وبخصوص ما يسمى صفقة القرن، أكد الرجوب أنها لن تمر إلا إذا وجدت غطاءً عربياً، مشيراً إلى حراك مستمر على المستوى العربي للحيلولة دون توفير هذا الغطاء، محذراً من أن الولايات المتحدة تسعى لتصفية القضية الفلسطينية وتحويلها الى قضية إنسانية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق