رئيسيشؤون إسرائيلية

بتعليمات من الرئيس.. صحيفة عبرية تكشف عن زيارة سرية أجراها وفد من السلطة لإسرائيل!!

قالت صحيفة “معاريف” العبرية، إن وفداً رفيع المستوى يضم قيادات من السلطة الفلسطينية زار تل أبيب سراً، بإيعاز من الرئيس محمود عباس، مشيرةً إلى أنه التقى خلال الزيارة شخصية رفيعة في حكومة الاحتلال الإسرائيلي.

وأضافت الصحيفة في تعليقها على الزيارة، أن “الحديث المعلن من السلطة الفلسطينية عن مقاطعة إسرائيل سياسياً وأمنياً، يختلف عما يجري على أرض الواقع”.

وأكدت أن الوفد الفلسطيني الرفيع ناقش مع المسؤول الإسرائيلي، سحب ملف عملية السلام من الولايات المتحدة ونتائج هذا الإجراء على عملية السلام، وطرح بعض الحلول والمقترحات للخروج مما أسموه “المأزق السياسي”.

وأشارت الصحيفة إلى أن الوفد الفلسطيني ضم شخصيات رفيعة من الدرجة الأولى والثانية، وأن أحدهم يعتبر من كبار المقربين من الرئيس محمود عباس.

وبيّنت أن الوفد الفلسطيني انزعج من وجود عدد من الصحفيين الإسرائيليين في مكان اللقاء، رغم طلبهم من الجانب الإسرائيلي أن اللقاء يجب أن يكون سرياً وبعيداً عن وسائل الإعلام.

وختمت الصحيفة تقريرها، بالقول إنه “وبعد انتهاء اللقاء، خرج الوفد الفلسطيني على شكل جماعات، الجماعة الأولى خرجت مسرعة من مكان الاجتماع إلى مركبات مصفحة ومعتمة كانت تنتظرهم في موقف قريب من مكان الاجتماع، في حين غادر الفريق الآخر المكان بعد وصول سيارة خاصة مصفحة لمكان الاجتماع، وقد بادر الفريقان لتعصيب وجوههم ليس هرباً من برد تل أبيب وإنما هرباً من الجمهور الفلسطيني، وحتى لا يظهروا بمظهر المنافق في المواقف، رداً على القرار الأمريكي بشأن القدس والذي اعتبرته السلطة الفلسطينية بالقاتل، وأعلنت ردا عليه قطع علاقاتها مع إسرائيل”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق