المرأة

احذري من هذه الامور التي تُحبط زوجكِ بعد العلاقة الحميمة!

ثمّة أمورٌ تقومين بعد بعد العلاقة الحميمة مع زوجكِ ولكنّكِ لا تعرفين انّها تسبّب الإحباط له.

سنعرّفكِ في هذا المقال على أبرز الأمور التي تُحبط زوجكِ بعد العلاقة الحميمة لكي تحرصي على تجنّبها وتفادي إحباط زوجكِ.

– ارتداء ملابسكِ بسرعة:

لا تقومي بارتداء ملابسكِ بسرعة بعد ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجكِ؛ فهذا من شأنه أن يبدّل حالته المزاجيّة ويشعره بأنّكِ لم تكوني مرتاحةً خلال العلاقة.

الحلّ الأنسب ان تنتظري قليلاً بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة، قبل ارتداء ملابسكِ على الفور.

– النّوم في سريرٍ منفصل:

في حال كنتما تنامان في سريرين منفصلين، لا تفعلي ذلك بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة مع زوجكِ.

اخلدا إلى النّوم معاً في هذه الليلة، لأنّ الانفصال عن بعضكما، سواء في سريرين منفصلين أو غرفتين مختلفتين بعد ممارسة العلاقة الحميمة قد يؤدّي إلى الفتور وإحباط الزّوج.

– استعمال الهاتف:

بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة مع زوجكِ، لا داعي لأن تستعملي هاتفكِ لأيّ سببٍ من الأسباب.

فهذا الوقت لا يُعدّ مناسباً أبداً للاتّصال بصديقٍ والتّحدث معه في بعض الأمور ولا لتصفّح مواقع التّواصل الاجتماعي على سبيل المثال.

هذا التّصرّف احرصي جيّداً على تجنّبه لأنّه من أكثر الأمور التي تُحبط زوجكِ بعد العلاقة الحميمة.

– الاستحمام:

إيّاكِ ان تذهبي للإستحمام مباشرةً بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة مع زوجكِ؛ لأنّ هذا التصرّف قد يجعله يفهم أنّكِ تشعرين بالاشمئزاز من العلاقة الحميمة معه وترغبين بالتّخلص من آثارها بسرعة.

– النّوم:

انّ خلودكِ للنّوم فور انتهاء العلاقة الحميمة قد يصيب زوجكِ بالإحباط؛ ما قد يؤثّر سلباً على علاقتكما ويؤدّي أحياناً إلى الفتور وتقلّب الحالة المزاجيّة للطّرف الآخر.

– التّفكير في العمل:

من أكثر الأخطاء التي قد تقومين بها أحياناً هي ذكر العمل ومشاكله وتفاصيله فور الانتهاء من العلاقة الحميمة مع زوجكِ.

لا تفعلي هذا مجدّداً لأنّه يؤثّر سلباً على مزاج زوجكِ وقد يصيبه بالإحباط.

بعد ان عدّدنا لكِ هذه الأمور الـ6، من الأفضل ان تحرصي على تجنّبها لكي تحافظي على علاقةٍ قويّةٍ مع زوجكِ لا يسيطر عليها الإحباط والمشاعر السّلبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق